الخميس، 28 فبراير، 2013

أساليب التعامل مع الذين يصعب التعامل معهم في العمل

هل يتأثر أداؤك بالسلوكيات السلبية التي تنتج عن الأشخاص الذين يصعب التعامل معهم في مكان العمل؟ إليك بعض النصائح.

بالرغم من مدى صرامة الإدارة في معاييرها في إنتقاء الموظفين للعمل لديها و إبقائهم، لا بد لك من أن تعمل أو تكون قد عملت في يوم من الأيام مع أشخاص يصعب التعامل معهم. يختلف الأشخاص بدرجة صعوبة التعامل معهم عن بعضهم البعض حيث يوجد أشخاص يصعب التعامل معهم بشدة مطلقة بشكل دائم أما غيرهم فقد يكون التعامل معهم صعب بسبب مشكلة ما تواجههم. على أية حال، أنت تجد نفسك في مشكلة و تحاول أن تجد لها حل.
سيقدم لك بعض النصائح و الإرشادات للتعامل مع زملائك في العمل الذين تجد صعوبة في التعامل معهم.

حدد المشكلة 

يوجد أنواع مختلفة من الأشخاص الذين يصعب التعامل معهم، فمنهم من يهملك بإستمرار كلما أردت التحدث إليهم أو منهم من هم شديدوا التذمر ومنهم من يمكن دعوتهم بـ"مدمني النميمة" وهناك المتكبرون بشدة بالإضافة إلى الذين لديهم سلوك يتصف بالعدوانية المفرطة وغيرهم من الذين يتهربون من المسؤولية، كما يوجد الأشخاص المتنمرين و الذين يلومون غيرهم على أخطائهم أو الذين يوقعون اللوم والمديح على غير أصحابه. دائما، لتكن خطوتك الأولى هي الإقرار بأن صعوبة التعامل مشكلة موجودة بينك وبعض زملائك.

حلل ردود فعلك

قبل الذم والـتأشير بإصبع الإتهام على زميلك الذي يصعب التعامل معه، قم بدراسة مشاعرك و دوافعك و ردود فعلك و إضمن من أن السبب الأساسي للمشكلة لا يكمن في عدم صبرك أو عدم تمتعك بالمرونة أو التعامل مع الحالة بشكل مبالغ به بشدة. ربما تصادفك نفس المشكلة مع زملاء آخرين في العمل أو قد أدت تجربة سابقة لك إلى إعاقة تعاملك بشكل عادل مع نمط معين من الشخصيات. قد يوجد الحل في صقلك لمهارات تعاملك مع الناس أو التقليل من كونك شخص متسرعا في إطلا ق الأحكام على الآخرين و على الظروف التي يمرون بها.

الخيارات دائما موجودة

تستطيع أن تختار بين مواجهة الشخص الذي تجد صعوبة في التعامل معه أو تستطيع أن تتجاهله و إذا إخترت مواجهة ذلك الشخص يوجد عدة طرق للخروج بنتيجة إيجابية. إذا كان الشخص المقصود لا يتدخل بك و لا يتعرض لمصلحتك الشخصية و لا يؤثر سلبا على نتيجة عملك و كانت لديك ثقة كاملة من أن لديك المقدرة على التعايش مع هذه الحالة بشكل دائم، تستطيع أن تلجأ إلى تجاهل هذه المشكلة و التعامل معها ع لى إنها فرصة للنمو والتطور الذاتي. أما إذا كانت إنتاجيتك و قدرتك على أداء وظيفتك تتأثر بشكل كبير بذلك الشخص إلى جانب إثارته لتوترك، فعندها عليك أن تجابه العاصفة لكنك في نفس الوقت عليك أن تكون دبلوماسيا في تعاملك إلى جانب تخطيطك و تحضيرك المسبقين للمواجهة. إذا تصرفت بسلبية تجاه الموضوع هذا، سيؤثر ذلك بشكل مؤكد على أدائك و تصرفاتك في مكان العمل بأعين الآخرين.

تعلم كيفية التعايش مع التنوع

يمكن إرجاع حجم كبير من نجاح الشركات الحديثة إلى التنوع الذي يوجد في طاقمها الوظيفي، حيث يضم أشخاص ينحدرون من خفليات وتخصصات متنوعة ومختلفة عن بعضها. هذا الأمر سيجعلك مضطرا إلى التعامل في مناسبات عدة مع أشخاص لديهم أجنداتهم المستقلة و التي تختلف عن غيرهم إلى جانب أساليبهم التي تختلف عن أساليبك في التعامل. فعليك تقبل الإختلاف والتنوع لأنه السبيل الوحيد الذي سيخدم الشركة و مصلحتها.

ضع نفسك في مكان الشخص الذي يصعب العامل معه

يعتبر الإنفتاح من أهم الحلول لسوء التفاهم الذي قد ينتج بين الناس. عليك أن تحاول تفهم الخلفية التي أتى منها ذلك الشخص و ما الأهداف و الدوافع التي تؤثر على سلوكه. حيث أنه على المرء الذي يجد نفسه في موقف كهذا أن يكون على علم بأن ذالك الشخص الذي يصعب التعامل معه قد يعاني من الحساسية أو الخجل المفرطين الذين يعيقون فرصة تكوين علاقات إيجابية مع زملائه أو قد صادفته أسباب و ظروف معنية جعلته يتصرف بطريقة معينة. قد تنتج تلك الحالة من عدم شعور ذلك الشخص بالأمن الوظيفي و يمكن إدراج الإجهاد الوظيفي الكبير كمسبب لها أو يمكن أن يكون ذلك الشخص يعاني من مشكلة عائلية أثرت على سلوكه. حاول أن تتفهم منظوره المستقل للعالم الأمر الذي يحسن من عملية التعامل مع تصرفاته الصعبة.

كن إيجابيا

من أهم الأمور التي يجب إتباعها في أثناء حل الخلافات التي قد تنتج بين زملاء العمل هي التحلي بنظرة إيجابية و متفائلة و يجب أن يمتلك الشخص الثقة الكاملة بأنه سيتم حل تلك المشكلة مع الشخص الذي يوجد صعوبة في التعامل معه من خلال نقاش بناء يهدف إلى الوصول إلى حل يرضي كلا الطرفين. يجب أن يكون المرء واثقا من إمكانية التعامل مع تلك المشكلة بأسلوب إيجابي و الذي يؤدي إلى عمل كلا الطرفين جنب إلى جنب بسلام.

حدد ماهية التصرف الصعب

إجع ل مشكلة التعامل الصعب أوضح أكثر بتحديدك الدقيق لماهية التصرف الذي يصعب التعامل معه. قم بكتابة لأئحة بهذه التصرفات و إدعمها بأمثلة و من ثم حدد تلك التي ستحاول أن تغير أو تهمل.

ما هي النتيجة المرغوبة

بعد تحليلك لجميع التصرفات ودراستها بدقة متناهية و تحديدك لتلك التصرفات التي تطمح إلى تغيرها، تستطيع تحديد النتائج الإيجابية التي ترغب بالحصول عليها و ثم عليك أن تقوم بوضع خطة لتعمل وفقها. و لكن يعتبر وضعك لأهداف واقعية يسهل التعامل معها هو أهم شئ عليك ضمانه.

تنبأ العوائق

بعد وضعك لمجموعة الأهداف التي تطمح إليها و التي ترغب بتحقيقها، عليك أن تقوم بمحاولة تنبؤ نوعية و طبيعة العواقب و العوائق التي قد تواجهك، إذ عليك ضمان تحضيرك الجيد لأي ردة فعل أو إعتراض قد ينتج من زميلك الذي يصعب التعامل معه و الذي من الممكن أن يتسم بالسلبية و عليك أن تتحلى بالثبات و اللباقة و الشجاعة حتى تظل ثابتا في موقفك لتحصل على النتيجة المرغوبة.

حافظ على إتزانك و ثباتك

عليك أن تعزل عاطفتك بعيدا عن المشكلة حتى تبقى أنت الطرف المسيطر على الوضع محافظا على إتزانك في كل الأوقات. لا تلجأ إلى الأسلوب الدفاعي و حاول ألا تدع مشاعرك السلبية تتأجج حتى لا تخرج عن سيطرتك، إذ عليك الحفاظ على إتزانك الداخلي و موضوعيتك عبر سؤال نفسك عن الذي ستتعلمه من هذه الحالة و إلى جانب تركيزك على الأمر الإيجابي الذي قد ينتج من هذه العلاقة بدلا من تركيز تفكيرك على الجانب السلبي منها و إذا لم يكن هناك جانب إيجابي حاضرا في العلاقة بينك و بين الشخص ذو التعامل الصعب قم بصب تفكيرك على الجانب الإيجابي الذي ترغب في أن ينتج بينك و بين الشخص المقصود. كلما شعرت بفقدان السيطرة، عليك أن تقوم بأخذ نفس عميق و تخيل النتيجة الإيجابية أمامك حيث كلما كنت أكثر هدوءا و إتزانا كلما كانت تصرفاتك في التعامل مع ذلك الأمر أكثر عقلانية، الشئ الذي سيجعل الشخص المقصود يعطيك ثقته و إحترامه.

كن لبقا و مباشرا

في حال لجوئك إلى قرار المواجهة، عليك أن تتاكد من قيامك بنقد الشخص نقدا بناءا قمت بالتمرن عليه في وقت مسبق، كما يجب عليك إن تكون محافظا على هدوئك و إتزانك في إثناء توجهيك النقد إليه إلى جانب الحفاظ على أسلوبك اللبق و الدبلوماسي الخالي من التهديد. يجب أن يكون صوتك منخفضا كما يجب أن تكون متنبها إلى الكلمات المستخدمة في أثناء حديثك. كذلك، عليك القيام بتعداد نقاط الخلاف بوضوح و بشكل مباشر إلى جانب تدعيمها بأمثلة. لا تكن قاسيا في نقدك له و لا تلجأ إلى توجيه الإهانات و الإتهامات له. تذكر، إن هدفك من المواجهة هو إيجاد الحلول و التخلص من السلبية و ليس العمل على تضخيمها.

كن مباشرا

يجب أن تتم المواجهة وجها لوجه و ليس عبر الهاتف أو إرسال مذكرة أو رسالة إلكترونية إلى الشخص المقصود حيث ستكون إحتمالية تفاهمكم المتبادل أكثر من غيرها، الأمر الذي يؤدي إلى مضاعفة فرصة الخروج بحل إيجابي بسبب مراقبة التعابير التي تنتج عنكما في أسلوب طبيعي و غير مقيد.

أنصت بحيوية

يعتبر الإنصات بحيوية للطرف الآخر من أهم العوامل التي تؤدي إلى التخفيف من صعوبة بعض المواقف و حدتها. تعلم كيفية سؤال الأسئلة و توجيهها وإستقبال الآراء بالإضافة إلى الإنصات بحيوية للطرف الذي يصعب التعامل معه عند قيامه بالتحدث عن وجهة نظره للعالم الذي من حوله و ما السبب الذي يدفعه للتصرف بهذا الشكل. إفتح المجال للطرف الآخر من المواجهة بالتفريغ عن مكنوناته من مشاعر و إحباطات قبل أن تبحث عن أساليب لتحسين العلاقة بينكما. قد يكون في بعض الأحيان شعور الطرف الآخر بأن الطرف الأول ينصت بحيوية و متحلي بالموضوعية مستوعب لما يقال سببا في كسب ثقته و إزالة التوتر والمشاعر السلبية التي قد تنتج نحوك.

حافظ على وجهة نظر إيجابية و متوازنة

إنه أمر شائع جدا أن يجد المرء نفسه منغمسا في التصرفات السلبية عند تفاقم المواجهة حتى لو لم تكن نية الطرف البادئ سلبية. ليس بمقدور زملائك في العمل معرفة ما يدور في ذهنك إلا عند بذلك مجهود هائلا لإعلامهم بالذي يؤرقك ويزعجك من تصرفات. و ذلك لأنه في بعض الأحيان ليس لديهم أدنى فكرة عن المشاكل و الآلام التي يسببوها لك. تذكر دائما أن ردود الفعل و التصرفات السلبية التي قد تنتج عن غير نية لم يكن مخطط لها من قبل و ليست موجهة نحوك بقصد، إذ عليك أن تذكر نفسك بشكل دائم بأن التصرفات العدائية و الوقحة التي قد تصدر في الغالب عن الأشخاص الذين يصعب التعامل معهم لم تنتج بسبك و لكنها نتيجة لنظرتهم إلى العالم من حولهم و الظروف التي يعشون بها.

لا تلجأ إلى الأسلوب الهجومي

لاتلجأ إلى التصرفات الهجو مية و العدائية التي تهدف إلى الأخذ بالثأر و التغلب على الشخص الذي يصعب التعامل معه في مجاله. تشمل تلك التصرفات السلبية التي قد تلجأ إليها التهجم على الطرف الآخر في المواجهة بالكلام و إهمالهم المتعمد في أي وقت، بالإضافة إلى تحريض الأشخاص الآخرين ضده أو التذمر للمدير عن تصرفاته قبل مفاتحته بالموضوع. يجب أن تهدف إلى حل الخلاف بينك و بين ذاك الشخص إلى جانب التخطيط للخروج بنتيجة مرضية لكليكما.

حافظ على الإيجابية في علاقتك

ليكن هدفك الدائم بناء العلاقات الإيجابية و ليس هدمها من خلال غضبك و توجيه الإتهامات إلى زملائك أو حتى إلى الإدارة لأن هذه التصرفات لن تصب في مصلحتك أبدا. ليكن هدفك الدائم هو بناء العلاقات الإيجابية بينك و بين الآخرين في عملك و ذلك لأنه ليس لديك المعرفة الكاملة عن الأشخاص الذين قد تضطر للعمل معهم في المستقبل. حافظ على الإيجابية في جميع علاقاتك مع الآخرين و تجنب القيام بأعمال سلبية لا تحمد نتيجتها.

كن معطاءا

عليك أن تعرف متى يتوجب عليك مداعبة كبرياء الشخص الذي يصعب التعامل معه من خلال تسليط الضوء على نقاط قوته و توجيه المديح له على عمل جيد و إيجابي قد قام به بالإضافة إلى كونك صادق في محاولاتك للعثور على عوامل مشتركة بينكم. أيضا، يجب عليك أن تعطيه بعض الحرية من خلال وضع لائحة للخيارات كما يجب أن تعامله بالأسلوب الذي تحب أن يتعامل به الناس معك أي عليك أن تعاملهم بلباقة و مهنية عالية و الذي قد ينتج عنه صداقة تتسم بطول الأمد.

وثّق

يعتبر التوثيق الزمني للتصرفات و الكلمات السلبية التي تتنج عن الشخص المقصود فكرة جيدة لا غبار عليها. و ذلك لأنها ستساعدك على إكتساب وجهة نظر ستمكنك من إعطاء أمثلة لتدعم بها آرائك كلما تطلب الأمر.

اعرف متى تحتاج للمساعدة

إذا لم تثمر مبادرتك و نيتك الحسنة و مرونتك بالإضافة إلى تعاملك اللبق مع الطبيعة السلبية و المثيرة للمشاكل عليك أن تقر بأن الوقت قد حان للجوء إلى الإدارة. يعتبر ذلك أمر ضروري جدا لا سيما إذا كان أداؤك الوظيفي يتأثر بشكل سلبي بتصرفات ذلك الشخص، فعليك التذكر دائما من أن هدفك من اللجوء إلى الإدراة هو إيجاد حل للمشكلة مما يتطلب منك الإلتزام بالوضوح التام تجاه الإدراة بخصوص المشكلة و الحل المرغوب التوصل إليه.

تنبه لل حظة الإنسحاب

قد تكون الإدارة في بعض الأحيان هي المحفز للسلوكيات السلبية من خلال مكافأتها أو دعمها عن غير قصد لتلك السلوكيات و في بعض الأحيان تكون الإدراة نفسها غير راغبة أو غير قادرة على إتخاذ إية إجراء لإيقاف هذا السلوك و في بعض الأوقات قد تكون الإدارة غير مستوعبة لمدى جدية المشكلة. إذا وجدت نفسك في هذه الحالة، قد حان الوقت لتبحث عن مكان آخر يوفر لك البيئة المناسبة لك لتعمل بها و الذي قد يكون قسم آخر في نفس الشركة التي تعمل بها أو في شركة آخرى. إذا أدرت القيام بالذي سبق ذكره، عليك ترك مذكرة مكتوبة بأسلوب مهني تذكر فيها بوضوح الأسباب التي دفعتك لذلك. 

ربنا يوفق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق