الثلاثاء، 2 يونيو، 2015

متى تقدم استقالتك من عملك ؟

1- لم تعد تتعلم :-
أصبحت تكرر ما اعتدت أن تفعله منذ سنوات. هنا تكون قد وصلت لنهاية الطريق في عملك.

2- ليس مستقبلك :-
انظر إلى مديرك، إذا شعرت أنك لن تكون سعيدا في وظيفته، فأنت على الطريق الخطأ.

3- لم تندمج :-
أن تكون موظفاً يعنى أن تكون جزءًا من الفريق، وإذا كنت لا تزال تشعر بأنك دخيل على شركتك بعد حوالى 6 أشهر من العمل، فعلى الأرجح يجب عليك البحث عن بيئة عمل تناسب شخصيتك وقيمك بشكل أفضل.

4- لديك مدير رهيب :-
المدير السيئ يمكنه أن يكون متنمراً، ومتعاليا ومديرا سيئا لفريق العمل. إذا كانت عيوبه ستؤثر علي إنتاجيتك وسعادتك، قد لا يكون الأمر جديراً بتحمله.

5- صحتك تأثرت بالتوتر والقلق :-
إذا كان عدم سعادتك بالعمل يظهر على هيئة آلام جسدية، ونوبات فزع أو حالة عامة من الحزن، وتستيقظ كل صباح بإحساس جارف بالرهبة. إذا وجدت أنه لا مجال لتخطى البؤس في وظيفتك، فالحياة قصيرة، وقد حان وقت الرحيل.

6- علاقاتك الشخصية تعانى بسبب عملك :-
العمل لساعات طويلة قد يكون مجزياً، لكن إذا تسبب لك بالابتعاد عن عائلتك وأصدقائك، فقد ترغب فى إعادة النظر فى كلفته.

7- إذا زادت مهامك بنفس الراتب :-
أحياناً تكون الزيادة في العمل من دون الزيادة في الراتب نتيجة لتقليل عدد الموظفين، وأحياناً قد يكون استغلالاً إدارياً لك في الحالتين ، قد يكون الوقت للسعى لخيارات تعوضك بشكل عادل.

8- تتوق إلى شيء آخر :-
عملك جيد ووضعك فيه ممتاز، لكنك فقدت شغفك ببساطة، وتتوق داخليا إلى شيء آخر تود أن تفعله منذ زمن طويل، ربما حان الوقت


ربنا يوفق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق